الرئيسية » منوعات » تصفية مغربيين على طريقة المافيا الإيطالية

تصفية مغربيين على طريقة المافيا الإيطالية

ساعة بريس

استفاقت بلدة “باريانو”، بإقليم بيرغامو، شمال إيطاليا على وقع جريمة قتل على طريقة المافيا، راح ضحيتها مواطنان من جنسية مغربية، يبلغان من العمر 22 و 25 سنة وهما (أ.ا) و(ا.ن).
وعثر أحد الأشخاص حوالي الساعة العاشرة من ليلة أمس الخميس في أحد المناطق المهجورة المكسوة بالأشجار بضواحي البلدة على جثتي المهاجرين وهما ملقيان على الأرض بعد أن اخترقت رصاصات لجسدهما واتصل بالأمن.
وفي وقت وجيز، حلت مختلف التشكيلات الأمنية والإسعاف ورجال المطافىء والشرطة العلمية،بالمكان للتحقيق في الحادث، ونقل الجثتين إلى مستودع الأموات بعد أن أكد المسعفون أنهما فارقا الحياة وليس بوسعهم فعل شيء لإنقاذ حياتهما.
ورجحت بعض وسائل الإعلام المحلية التي تصدر بمدينة بيرغامو كون الضحيتين يتاجران في المخدرات، واستدلت على ذلك بكون الشخص الذي عثر عليهما من المدمنين على المخدرات وكان يبحث عليهما لأجل تزويده بجرعته اليومية من الهيرويين .وأوردت ذات المصادر أن الضحيتين يلجآن إلى هذه المناطق المظلمة والخالية من البشر للابتعاد عن أعين الأمن.
وتحقق السلطات الإيطالية في الحادث لكشف جميع ملابساته، ونقل موقع بيرغامو نيوز عن مصدر من الأمن كون الأشخاص يحملان بعض الآثار الدالة على مقاومتهما للمعتدي أو المعتدين قبل تعرضهما لإطلاق النار. وتحدث المنبر نقلاً عن مواطنين يقطنون غير بعيد عن المكان سماعهم حوالي أربع طلقات نارية هي التي أنهت حياة المغربيين.
ومن بين الفرضيات التي يتدارسها الأمن ما إذا كانت للجريمة علاقة بتصفية حسابات مرتبطة بالمتاجرة في المخدرات.
وما يزال منفذ أو منفذو الجريمة فارين من العدالة ولم يتم القبض على أي شخص لحد الساعة.
وحتى صباح اليوم ما تزال الشرطة في مدن بيرغامو وتريفيليو تبحث عن عائلات المغربيين أو معارفهما لإشعارهم بالواقعة، ولا تتوفر على معلومات دقيقة عن مقربين منهما لأنهما يتنقلان عبر القطار والدراجات الهوائية ولا يتوفران على سكن قار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ساعة بريس - تصميم مارومانيا