الرئيسية » في الواجهة » “العثماني” رئيس الحكومة يلوح بالاستقالة

“العثماني” رئيس الحكومة يلوح بالاستقالة

ساعة بريس

في خروج مثير، قال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، إن جهات «لم تكن تريد لحكومته أن ترى النور »، وذلك في كلمة له بمناسبة افتتاح المؤتمر الوطني السابع لمنظمة التجديد الطلابي، أمس الرباط. الخبر نقلته يومية «أخبار اليوم»، في عددها لنهاية الأسبوع.

وذكرت اليومية، أن العثماني أكد أن حكومته «جاءت بعد مخاض، ونحن واعون الوعي الكامل بالتحديات التي تحيط بتشكيلها، سواء كانت سياسية أو اقتصادية أو اجتماعية، وبتحديات محيط إقليمي يغلي».

وتردف الجريدة، أن العثماني، أوضح أن الأهم بالنسبة إليه هو «كيف نخرج بلادنا، ووطننا، وتيارنا من هذه التحديات، ونستمر قدما نحو الأمام»، مؤكدا أن «هذه مهمة صعبة، لأن هناك أطراف لم تكن تريد لهذه الحكومة أن تخرج، ونحن نعرفهم، ولا يزالون يكيدون، بأقلامهم وتصرفاتهم وردود فعلهم لا تزال مستمرة».

وقال العثماني، «نحن في الحكومة من أجل الإسهام إيجابيا في تقدم بلادنا، ونحن واعون بأن اللحظة تتطلب منا أن نقوم بدورنا، ليس طمعا في مقاعد حكومية أو برلمانية، وإنما من أجل الاستمرار بنفس إصلاحي»، واعتبر العثماني أنه «في اليوم الذي يطلب منا الحزب أن ننسحب، ويقرر عدم المشاركة في الحكومة، سننسحب».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ساعة بريس - تصميم مارومانيا