الرئيسية » في الواجهة » بنكيران للعثماني : الحزب أمانة في عنقك

بنكيران للعثماني : الحزب أمانة في عنقك

ساعة بريس 

بنكيران للعثماني : الحزب أمانة في عنقك

مباشرة بعد انهى المؤتمر الوطني الثامن لحزب العدالة و التنمية أشغاله بانتخاب الدكتور و رئيس الحكومة الحالية سعد الدين العثماني كأمين عام للحزب ، و جه عبدالإله بنكيران الأمين العام السابق كلمة للعثماني قال له فيها “أنت إنسان عالم ولا تحتاج لنصيحة رجل مثلي”، مضيفا “هذا الحزب أمانة في عنقك وبين يديك، وعليك أن تحافظ على الأسباب التي تجعل هؤلاء الشباب متحمسين، إن ذهبت هذه الروح سيضيع كل شيء” ، كما حته على بذل جهود مضاعفة خصوصا خلال هذه الظرفية و التي سماها بالصعبة.
هذا و قد أهدى بنكيران للعثماني هدية من فوق منصة المؤتمر الوطني، وهي عبارة عن لوحة كتبت عليها الآية الكريمة، “واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا”، وقال إن اللوحة تسلمها من مؤسس الحزب عبد الكريم الخطيب، أيام فقط قبل وفاته.
و بدوره قام العثماني بشكر الأمين العام السابق و قال له : “أشكرك على الأدوار التاريخية التيقمت بها في المرحلة السابقة، وسأعمل على الاستمرار في الطريق كما تعاهدنا على ذلك، حسب قدرتنا ووفق ما استطعنا إليه”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ساعة بريس - تصميم مارومانيا