الرئيسية » مجتمع » بوجدور : لقاء تواصلي لبعض الجمعيات التربوية

بوجدور : لقاء تواصلي لبعض الجمعيات التربوية

حسنة الصوفي – ساعة بريس

إلتأمت فعاليات اللقاء التواصلي الذي أطره الرفيق أيوب لمزوق الرئيس الجهوي لجمعية الشباب للإبداع والتنمية جهة العيون الساقية الحمراء ، بشراكة مع جمعية تيرس للحلاقة والتجميل والجمعية الوطنية للتنمية وتتمين مبادرة الحكم الذاتي فرع بوجدور يومه الأربعاء 16 غشت 2017 ابتداءا من الساعة الرابعة مساءا بمقر الفضاء الجمعوي ببوجدور، ونظم هذا اللقاء التواصلي بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب و الذي عرف حضور أزيد من 20 فاعل جمعوي ، حيث افتتحت الرفيقة حفيظة الودغيري رئيسة جمعية تيرس للحلاقة والتجميل اللقاء بكلمة ترحيبية في حق أعضاء وممثلين بعض جمعيات المجتمع المدني ببوجدورالنشيطة في مجال التربية والمرأة والطفولة والشباب من فاعلين جمعويين و مهتمين بالفعل الجمعوي على تلبيتهم دعوة الحضور، كما أشارت إلى أهمية العمل الجمعوي في الحياة التنموية و كذا دور المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في التقليص من حدة الهشاشة و كذا من الفوارق الاجتماعية.

وافتتحت الأخ مصطفى بأيات من الذكر الحكيم ، عرضها بكلمة ترحيبية في حق كل اللذين عملوا على تلبية دعوة الحضور لهذا اللقاء، مشيرإلى الدور الريادي الذي لعبته هده الجمعيات النشيطة في مجال الطفولة للنهوض بتجربة العمل الجمعوي التنموي بالمغرب من خلال الحضور المتميز للرفاق في مجموعة من التجارب الريادية في كل مناطق المغرب ، خاصة في شقه التنموي، لتنتقل إلى الحديث عن استراتيجية الجمعية في مجال العمل الجمعوي، التي ترمي إلى ضمان التأطير و التكوين و المواكبة سواء لفائدة الاطر التربوية أو أعضاء الجمعيات الذين يشرفون على تدبير الجمعيات أو كذا للمتعاطفين و عموم المواطنين، قصد تمكينهم من الرفع من فعالية و فاعلية أدائهم الجمعوي، الذي يشكل بمثابة امتداد فكري وإبداعي ، باعتباره الأداة الأمثل للتواصل الناجع مع المنخرطين.

ليتم فتح باب النقاش و التفاعل مع الحضور، حيث نوهت كل المداخلات بهذه المبادرة التي ستعمل على تقوية النسيج الجمعوي بالإقليم ، و كذا ضمان التأطير و التكوين و كذا الولوج للمعلومة، بالإضافة إلى كونها مبادرة ستساهم في تعزيز الأدوار الدستورية الجديدة للمجتمع المدني في شقه التنموي، و خلصت المداخلات إلى التوصيات التالية:
• هيكلة قطب العمل الجمعوي كإطار وطني لمواكبة الجمعيات النشيطة بمجال الطفولة والشباب .
• خلق رابطة محلية لبعض الجمعيات النشيطة في المجال التربوي .
• تنظيم منتديات سنوية تحتوي على ورشات موضوعاتية و كذا لتقييم أداء القطب، ثم للخروج بتوصيات.
• تفعيل دور الرابطة من خلال جمعياته لمواكبة كل المستجدات القانونية التي من شأنها الرفع من دور المجتمع المدني و تعزيز مكانته و محو كل الممارسات التي تسيء له.
• تعزيز أليات الولوج للمعلومة لكل الجمعيات خاصة المتواجدة بالإقليم .
• تبادل التجارب بين الجمعيات المنضوية تحت لواء الرابطة الشيء الذي من شأنه أن يساهم في الرفع من آداء الجمعيات.
• خلق خلية للتكوين المستمر تشرف على تكوين و تأطير الاطر من الجانب التربوي وتكوين أعضاء مكاتب الجمعيات كل ما يتعلق بالتسير الاداري والمالي حول كل المستجدات سواء القانونية أو المؤسساتية التي تهم العمل الجمعوي.
• خلق لقاءات تواصلية بشكل دوري مع الجمعيات لضمان التواصل الدائم معها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ساعة بريس - تصميم مارومانيا