الرئيسية » منوعات » فظييع..عصابة تختطف فتاة وتغتصبها ثم تأكلها

فظييع..عصابة تختطف فتاة وتغتصبها ثم تأكلها

ساعة بريس

زانييل هلاش أوي تبلغ 25 عامل فقدت أثارها منذ شهر 7 , وتم العثور عليها جثة مقطوعة الرأس في منزل لمعالج روحاني تقليدي.
وتم الكشف عن باقي أفراد العصابة المكونة من 5 إفراد وألقي القبض عليهم بعد اعترافهم بالجريمة وكيفية خطف واغتصاب وقتل الأم وتناول أجزاء من جسدها بطريقة وحشية.
وأفادت هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) أن رئيس العصابة قد سلم نفسه بعد اعترافه بالشرطة لكنهم لم يصدقوه في البداية إلا بعدما أحضر عينات من الدماء فقاموا بإلقاء القبض عليه في منزله في كوازلو ناتال بجنوب أفريقيا . وعثرت الشرطة على ملابس لعدة ضحايا مفقودين ملطخة بالدماء محشوة في حقيبة، وعبر أهل زانييل قائلين أنهم تخيلونها وهي تتوسل إليه بعدم قتلها ومدى الألم الذي مرت به قبل قتلها ووجود غبار على ملابسها يكشف كم تعذبت ومرت بساعات مريرة قبل وفاتها .
وتم الكشف عن المتهمين الخمسة بعد قيام أحدهم بالتبليغ عن نفسه وارشاد الشرطة للمكان الذي حصلت فيه الجريمة وتم اكتشاف بقايا أجزاء جثث ودماء وبعض من الآذان المقطعة في وعاء على النار وهذا أكبر دليل على ظهور هذه الفئة الدموية من البشر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ساعة بريس - تصميم مارومانيا