الرئيسية » منوعات » هذه هي الحالات التي تكون فيها غيرة الرجل أمر عادي

هذه هي الحالات التي تكون فيها غيرة الرجل أمر عادي

ساعة بريس 

جميعنا نعرف أن “الـغيرة” جزء أصيل ومكون رئيسي في العلاقات العاطفية، ولكن الكثير، وخاصة النساء، يشتكي من الغيرة والتحكم الزائدين.

فالغيرة توجد تحكمات بسبب خوف الرجل على المرأة من بعض الأشخاص، ولكن هناك بعض التصرفات التي تكون فيها الـ”غيرة” أمرًا طبيعيًا مثل:

– مقابلة شخص غير مرغوب فيه:

من المؤكد أن دورك ليس اختيار أصدقائها، ولكن إذا كان هناك شخصٌ بعينه قد اتفقتما على أنه يسبب لك إزعاجًا ولا ترغب في أن تقابله، ثم تتصادف وتتقابل معه، أو تقابله عن عمد، فمن حقك أن تغار، ويجب عليها أن تحترم هذا القرار أو أن تناقشك فيه إن لم تقتنع، ولكن يجب أن تنتبه إذا كان اللقاء صدفة، أن الأمر خارج إرادتها.

– محاولات الحبيب السابق:

تكون غيرتك منطقية وغير مبالغ فيها، عندما يحاول حبيبها السابق الاتصال بها أو التواصل معها، خاصة إذا كانت علاقتهما لم تأخذ إطار الصداقة بعد الانفصال، لذلك حاول إظهار غيرتك وعدم ارتياحك لهذه الخطوة، ولكن دون مبالغة، كـ لفت نظرها أن الأمر يضايقك.

– الصديق المقرب:

إذا كانت حبيبتك لديها صديق رجل منذ الطفولة تبدو نواياه بريئة ولا توجد أي مشاعر بينهما، فهذا أمر ربما يكون مقبولاً لدى البعض، ولكن عند تدخل هذا الشخص في حياتكما أكثر من اللازم، يجب أن تأخذ حذرك وتبدأ في إظهار غيرتك وضيقك.

– زميل العمل:

أخيرًا إذا وجدت أن هناك زميلاً لها في العمل يحاول أن يتقرب منها وبدأت تسمع اسمه يتكرر في الحديث بينكما، لا توجد أي مشكلة في إظهار غيرتك وتوضيح الأمر لها، وتنبيهها إلى ضرورة مراعاة مشاعرك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ساعة بريس - تصميم مارومانيا