الرئيسية » المرأة » قبعة نبيلة في مسيرة الغضب تثير جدل واسع

قبعة نبيلة في مسيرة الغضب تثير جدل واسع

ساعة بريس 

قبعة نبيلة في مسيرة الغضب تثير جدل واسع

عبر العديد من رواد موقع “الفايسبوك” المغاربة، عن عدم تقبلهم، ان تضع نبيلة منيب قبعة أميركية و كوفية فلسطينية حول رقبتها، أثناء مشاركتها في المسيرة التي شارك فيها آلاف المغاربة تنديدا بقرار ترامب الإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.يوم امس الاحد بالرابط
و علق كثيرون على قبعة الأمينة العامة للحزب بالقول «الفقيه لي نترجاو بركتو دخل للجامع ببلغتو» (أي الفقيه الذي نرجو بركته دخل المسجد بنعله)، دافع عنها كثيرون معتبرين أن الحاسوب الذي استعمله مهاجموها لصياغة تعليقاتهم الساخرة من قبعتها هو أيضا أميركي الصنع، بالإضافة إلى موقع فيسبوك لصاحبه «مارك زوكيربيرغ » هو أيضا أميركي .
فيما رأى آخرون أنها لا تعدو أن تكون زوبعة في فنجان، الهدف منها مهاجمة مناضلة يسارية عرفت بمواقفها المساندة للشعب الفلسطيني و كل الشعوب التواقة للتحرر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

ساعة بريس - تصميم مارومانيا